الرئيس السيسي| تصريحات بايدن عارية من الصحة..ومصر لم تغلق معبر رفح

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن الرئيس السيسي| تصريحات بايدن عارية من الصحة..ومصر لم تغلق معبر رفحوالان مع تفاصيل هذا الخبر

يقوم الرئيس السيسي بجهود دبلوماسية مكثفة للتوصل إلى حل نهائي لوقف الحرب الغاشمة التي يشنها قوات الاحتلال الاسرائيلي على أشقائنا في قطاع غزة، وتهدئة الأوضاع بين الفصائل الفلسطينية وجيش الاحتلال الإسرائيلي، وحذرت الدولة المصرية من مخاطر التصعيد المستمر بين كلا الجانبين نظرًا لأنها تنذر بعواقب وخيمة على كافة الأصعدة سواء على المستوى الإقليمي أو الدولي. 

جهود مصرية حثيثة لوقف التصعيد على قطاع غزة 

وتواصل الدولة المصرية جهودها الحثيثة لوقف كافة المحاولات الإسرائيلية الخبيثة والتي تريد تصفية القضية الفلسطينية وذلك من خلال إجبار أهل قطاع غزة على ترك منازلهم والنزوح جنوبا إلى مدينة رفح الفلسطينية ثم إجلائهم إلى سيناء، وتنفيذ عمليات عسكرية سافرة لم نشهد لها مثيل على شعب أعزل. 

الرئيس السيسي وبايدن 

القضية الفلسطينية على رأس أولويات الدولة المصرية 

فمنذ اندلاع آله الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في السابع من أكتوبر الماضي، تحركت مصر عيى جميع المستويات لمنع تفاقم الأوضاع الكارثية، مستخدمة بذلك كافة أدواتها السياسية والدبلوماسية، ووضعت القضية الفلسطينية على رأس أولوياتها. 

وكان الرئيس السيسى قام بمواقف إنسانية كبيرة منذ اندلاع الحرب، فقد قام بإعداد مساعدات إنسانية وطبية لإرسالها إلى قطاع غزة، ووَكل تلك المهمة للتحالف الأهلي التنموي بالتعاون مع مؤسسة حياة كريمة، وكذلك فتح معبر رفح لإرسال تلك المساعادات، وقد أكدت الدولة المصرية مرارا وتكرارا أنها لم ولن تغلق معبر رفح أمام المساعدات، وكذلك تجهيز المستشفيات لاستقبال الجرحى والمصابين الفلسطينيين لتلقي العلاج، وكذك دعوة الرئيس السيسى لقادة العالم ورؤساء المنظمات الدولية لعقد مؤتمر السلام الدولي، وغيرها من الجهود التي قامت بها مصر تجاه أشقائنا في القطاع.  

وعلى الرغم من كل الجهود الحثيثة التي تبذلها الدولة المصرية تجاه القضية الفلسطينية إلا أن هناك جماعات وافراد معينة تريد نفي تلك الجهود، وكان آخرهم إدعاءات الرئيس الأمريكي جو بايدن، الذي زعم أنه من تحدث مع الرئيس السيسى بشأن فتح معبر رفح لإرسال المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية إلى قطاع غزة، وأن مصر هي من أغلقت معبر رفح من جانبها، وأن الجانب الإسرائيلي يتعنت دخول تلك المساعدات إلى القطاع. 

الرئيس الأمريكي جو بايدن

الرئيس الأمريكي يوجه الشكر للدولة المصرية بشأن جهودها المبذولة والمستمرة لإدخال المساعدات إلى قطاع غزة 

وقد وجه الرئيس الأمريكي جو بايدن الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسى لجهوده المتواصلة والمبذولة لدخول المساعدات إلى قطاع غزة بتاريخ: 26 أكتوبر 2023. 

ووجه أيضًا الشكر له في تاريخ 33 نوفمبر 2023، على الدور المصري الواضح والبارز للتوصل إلى هدنة إنسانية وذلك من خلال وساطة مشنكركة بين مصر وأمريكا وقطر، وأن الدولة المصرية تسعى بشكل واضح وصريح لتعزيز الأمن والاستقرار. 

الرئيس عبدالفتاح السيسي 

وأثارت ادعاءات بايدن بأن مصر هي من أغلقت معبر رفح ردود أفعال غاضبة في الوسط المصري: 

الرئاسة المصرية ترد على بايدن

ومن جانبها قالت الرئاسة المصرية ي بيان لها، إن معبر رفح لم يغلق يوما منذ اندلاع العدوان في قطاع غزة، وذلك بعدما قال الرئيس الأميركي جو بايدن في تصريحات الليلة الماضية إن الرئيس المصري “لم يكن يرغب في فتح المعبر للسماح بدخول المواد الإنسانية”.

رئيس حزب الإصلاح والنهضة بعد ادعاءات بايدن: معلومات مغلوطة وعارية من الصحية

ووصف رئيس حزب الإصلاح والنهضة، الدكتور هشام عبدالعزيز، ادعاءات الرئيس الأمريكي بشأن غلق لمعبر رفح بالمعلومات المغلوطة والعارية من الصحية. 

نائب رئيس حزب المؤتمر: الدولة المصرية ستظل الداعم والمساند الأول للقضية الفلسطينية

وفي نفس السياق، أكد رضا فرحات، نائب رئيس حزب المؤتمر، أن الدولة المصرية ستظل الداعم والمساند الأول للقضية الفلسطينية، مشيرا إلى أن مصر هى من كانت تضغط إدارة بايدن على إسرائيل من أجل ادخال شاحنات المساعدات الإغاثية.

وقال ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل الديمقراطي، أن تلك الإدعاءات التي أدلى بها جو بايدن بشأن غلق معبر رفح تؤكد تواطؤه مع العدوان الإسرائيلي، مؤكدًا أن تصريحات كاذبة.  

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

الصحفي خالد حسانين ، أُجيد الكتابة الصحفية باحترافية شديدة، بالإضافة إلى عملي في العديد من المواقع الإخبارية الكبيرة.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً