تفاصيل الجدل بشأن مساعدة فيتوريا للزمالك في أزمة القيد .. غضب ميدو والرد عليه

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لقراتكم خبر عن تفاصيل الجدل بشأن مساعدة فيتوريا للزمالك في أزمة القيد .. غضب ميدو والرد عليه والان مع تفاصيل هذا الخبر

كشف مصدر خاص من داخل الاتحاد المصري لكرة القدم عن تفاصيل الجدل الأخير بشأن ما تردد عن مساعدة المدرب البرتغالي فيتوريا المدير الفني لمنتخب مصر، لـ نادي الزمالك من أجل حل أزمته مع نادي سبورتنج لشبونة من أجل رفع القيد عن الفريق.

الأزمة المتمثلة في مستحقات سابقة لصالح النادي البرتغالي في صفقة اللاعب شيكابالا عام 2015، تسببت في إيقاف القيد عن الفريق الأبيض منذ انتقالات الصيف الماضي

حقيقة مساعدة فيتوريا للزمالك في ازمة القيد

 مصدر خاص من داخل الاتحاد المصري لكرة القدم نفى ما تردد عن تدخل مباشر من جانب المدرب البرتغالي فيتوريا المدير الفني لمنتخب مصر في تلك الأزمة، وأن المدرب البرتغالي غاضب من بعض التصريحات التي خرجت من داخل اتحاد الكرة في هذا الشأن.

وأضاف أن فيتوريا لم يقوم بأكثر من منح نادي الزمالك رقم المدير الرياضي سبورتنج لشبونة، وأكد لهم اخباره بأنه هو من منحهم الرقم .. فقط.

هجوم ميدو على عضو اتحاد الكرة و رد الأخير

كان الإعلامي أحمد حسام ميدو قد خرج في تصريحات سابقة ليهاجم ايهاب الكومي عضو مجلس ادارة اتحاد الكرة بسبب تصريحات له أن فيتوريا يساعد الزمالك في حل أزمة إيقاف القيد.

ليرد إيهاب الكومي أن هناك بعض الصحف تناولت هذا الخبر قبل أن يخرج على لسانه مؤكدا أنه عاد واعتذر عندما تأكد من أن الخبر ليس أكيد.

مؤكدا أنه كان يتمنى من ميدو ان يخرج أولا يسأل قبل أن يتسرع في توجيه الانتقاد اليه، وأنه يعمل في الإعلام قبل أن يكون في اتحاد الكرة.

مؤكدا أنه لم يقول أي معلومة  أو سر يخص اتحاد الكرة في برنامجه الإعلامي أو لم يكشف أسرار اتحاد الكرة للصحفيين

شاهد ميدو ينفجر من تصريحات عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة مؤكدا: عليك أن تتحمل مسؤولية منصبك

شاهد تعليق من إيهاب الكومي على هجوم ميدو ضده بسبب الجدل حول تدخل فيتوريا في أزمة الزمالك

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

عمل علاء ابراهيم مدير لقسم المحتوى والمضامين في موقع فيس مصر وهو القسم المسؤول عن تقديم المعلومة الصحية الموثوقة والمبسطة لمتصفحي موقع فيس مصر الإخباري. وذلك من خلال اختيار المضامين، مروراً بالاشراف على صياغتها لتسهيل ايصالها الى القارئ، وحتى التأكد من مراجعتها والمصادقة الطبية عليها وتقديمها

‫0 تعليق

اترك تعليقاً